رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

وزير الرياضة ورئيس الوكالة الدولية «وادا» يفتتحان أعمال تطوير صالات الرماية.. صور

نشر
مستقبل وطن نيوز

افتتح الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، برفقة كلاوس شورمان رئيس الاتحاد الدولي للخماسي الحديث، ويتولد بانكا رئيس الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا)، وبحضور المهندس شريف العريان رئيس الاتحاد المصري للخماسي الحديث، أعمال تطوير صالات الرماية والسلاح المستضيفة لمنافسات بطولة الخماسي الحديث للكبار المؤهلة لأوليمبياد طوكيو 2021 وبطولة العالم  لليزر -رن، والمقرر إقامتها خلال الفترة من(8-14) يونيو الجاري، بالملاعب والصالات المخصصة بهيئة استاد القاهرة الدولي.

أكد وزير الشباب والرياضة ان الحكومة المصرية تقدم كافة الدعم للاتحادات لتنظيم البطولات الدولية بصورة تليق بسمعة ومكانة مصرفي تنظيم البطولات، بعد النجاحات التي حققتها مصر في تنظيم البطولات الأخيرة، مشيرًا إلى أن البنية الرياضية في مصر أصبحت نموذجًا يحتذي بيه بفضل الدعم المستمر من القيادة السياسية.

وأضاف "صبحي" متابعة كافة التفاصيل والاستعدادات اللوجستية والإدارية الخاصة باستضافة بطولة العالم للخماسي الحديث بالتنسيق مع اللجنة المنظمة واتحاد الخماسي في إطار التعاون المثمر لمواصلة النجاح والتفوق للبطولات الدولية التي تحتضنها مصر في مختلف الألعاب الرياضية.

ومن جهته، أشاد رئيس الاتحاد الدولي للخماسي الحديث بالطفرة الإنشائية الرياضية في مصر، مؤكدًا أن مصر أصبح لها اسم كبير في تنظيم البطولات الدولية، فهي التي أعادت الحياة للرياضة العالمية بعد اللجوء لتأجيل البطولات في دول العالم في ظل انتشار جائحة كورونا.

ومن المقرر أن يشارك في البطولة أكثر من 500 لاعب ولاعبة من دول «الأرجنتين، النمسا، بيلاروسيا، بلجيكا، بوليفيا، البرازيل، بلغاريا، ‏كندا، شيلي، أفغانستان، الصين، التشيك، أستونيا، فنلندا، ‏جورجيا، ألمانيا، بريطانيا، اليونان، جواتيمالا، المجر، أيرلندا‏، إيطاليا، اليابان، كازاخستان، كوريا، كرجستان، لبنان، لاتفيا‏، ليتوانيا، المكسيك، مولدوفا، موناكو، بولندا، روسيا، ‏جنوب إفريقيا، إسبانيا، سويسرا، تركيا، أوكرانيا، أمريكا، ‏أوزباكستان بالإضافة إلى الدولة المنظمة مصر.‏

وتعد البطولة هي الأهم في مشوار التأهيل لأولمبياد طوكيو، حيث يصعد أصحاب المراكز الثلاثة الأوائل للأولمبياد، كما أنها هي المحطة الأخيرة في مشوار الوصول لأهم حدث رياضي يقام كل 4 سنوات وهو دورة الألعاب الأولمبية- طوكيو٢٠٢١.