رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

آخرها محادثات فيينا.. أمريكا: قدمنا اقتراحات «جادّة للغاية» لإيران لإحياء الاتفاق النووي

نشر
مستقبل وطن نيوز

أكدت الولايات المتحدة، أنها قدمت اقتراحات "جادّة للغاية" لإيران من أجل إحياء الاتفاق النووي، متوقعة أن تبدي طهران "الجدية نفسها".

 

محادثات فيينا 
 

وجرت محادثات خلال الأسبوع الأول من المباحثات في فيينا، والهادفة لإنقاذ الاتفاق النووي التاريخي المبرم عام 2015 بين إيران والقوى الكبرى. 

وأبدى مشاركون في محادثات فيينا تفاؤلا حذرا.

 

اقتراحات جادة 

 

وقال مسئول أمريكي، إن فريقا يمثل الولايات المتحدة حضر إلى فيينا من دون المشاركة مباشرة في المحادثات عرض اقتراحات "جادة للغاية" لإيران وأبدى "نية حقيقية"؛ للعودة إلى الاتفاق حول الملف النووي الإيراني في حال "امتثلت طهران له مجددا".
 

شرط إيران 

 

وتشترط طهران أولا أن ترفع العقوبات الأمريكية التي أعاد  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فرضها على إيران بعد انسحابه من الاتفاق النووي في 2018.
 

ليست كافية 


 

وأضاف المسئول الذي رفض الكشف عن اسمه "رأينا بعض الإشارات إلى ذلك لكنها بالتأكيد ليست كافية. السؤال هو ما إذا كانت إيران مستعدّة  لاختيار النهج البراجماتي نفسه الذي اتّبعته الولايات المتحدة للامتثال مرةً أخرى لالتزاماتها بموجب الاتفاق".

 

وجاء ذلك ردا على رئيس الوفد الإيراني عباس عراقجي الذي قال في وقت سابق "لدينا الإرادة لمواصلة ما بدأناه في فيينا شرط توفر الإرادة والجدية لدى الطرف الآخر، وإلا لن يكون هناك أي داع لمواصلة المفاوضات".

 

التحقق من رفع العقوبات 

 

وشدد عراقجي على أنه "فقط بعد التحقق" من رفع العقوبات تكون ايران "مستعدة للإنهاء إجراءاتها التصحيحية والعودة إلى التطبيق الكامل للاتفاق النووي".

 

وأكد عضو في الوفد الإيراني إلى فيينا، أن بلاده تنوي محاولة تصدير النفط وإجراء معاملات مصرفية دولية، للتحقق من رفع العقوبات.

وأوضح كاظم غريب آبادي سفير إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية قائلا "هذه الطريقة الوحيدة للتحقق من أن العقوبات رفعت فعلا وليس فقط على الورق".

 

تقدم ملحوظ 

 

من جانبه،  كتب السفير الروسي في فيينا ميخائيل أوليانوف في تغريدة أن إيران والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا، "استعرضت العمل الذي أجراه الخبراء في الأيام الثلاثة الماضية ولفتوا بارتياح إلى التقدم الأولي الذي تحقق".

 

وأضاف "بغية المحافظة على الديناميكية الإيجابية"، يجتمع دبلوماسيو هذه الدول التي لا تزال ضمن الاتفاق "مجددا الأسبوع المقبل"، فيما أوضحت وزارة الخارجية الإيرانية أن الاجتماع سيعقد الأربعاء المقبل على مستوى نواب الوزراء.

 

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، أبدى استعداده للعودة إلى الاتفاق النووي ورفع العقوبات بعد إجراء مفاوضات، إلا أن إيران رفضت  المحادثات  المباشرة مع الولايات المتحدة طالما أن العقوبات لم ترفع.

عاجل