رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

تحويلات مرورية جديدة بالصحراوي الشرقي الحر وتسريع أعمال تطويره ببني سويف

نشر
محافظ بني سويف
محافظ بني سويف

أعلنت محافظة بنى سويف، اليوم الجمعة، عن تنفيذ تحويلات مرورية جديدة ابتداء من الساعة الثامنة صباح غدًا السبت على الطريق الصحراوي الشرقي الحر، وذلك بعد إقرارها من اللجنة التي شكلها المحافظ الدكتور محمد هاني غنيم، المختصة بدراسة أسباب تكرار الحوادث.

وتضمنت التحويلات المرورية أن يسلك النقل الثقيل سواء تريلات أو الأتوبيسات، القادم من القاهرة الطريق الإقليمي قبل بداية بوابة حلوان، والنزول إلى أحد الطرق الأخرى المتاحة، بينما تمر السيارات الملاكي والميكروباص عبر بوابة الكريمات والنزول إلى الطريق الصحراوي الشرقي القديم، على أن يسلك القادم من الصعيد إلى القاهرة نفس خط السير القديم دون تغيير.

وتأتي تلك الإجراءات بهدف الحد من الحوادث المرورية بالمنطقة التي قد شهدت ذلك بكثرة في الفترة الأخيرة، حيث تشهد تلك المنطقة بالطريق الصحراوي الشرقي تنفيذ أعمال التأهيل ورفع الكفاءة بأحد جانبي الطريق، وأن هذه التحويلات التي جعلت الوصلة التي بها الأعمال اتجاه واحد (الصعيد – القاهرة)، سيساهم ذلك في الحد من الحوادث والتسريع في وتيرة الأعمال وإنهائها في أقرب وقت ممكن، لتعود الحركة المرورية على الطريق لطبيعتها.

 ومن جانبه طالب المحافظ بسرعة التنسيقات اللازمة بين الإدارة العامة للمرور والإدارة العامة لمرور الجيزة وإدارة مرور بنى سويف بتعيين الخدمات المرورية اللازمة والتنسيق مع الجهات المعنية لوضع المساعدات الفنية وجميع التجهيزات الدالة على وجود أعمال بالمنطقة لضمان أمن وسلامة المواطنين.

يشار إلى أنه مع تكرار الحوادث المرورية بالطريق الصحراوي الشرقي في نفس المنطقة التي تشهد أعمال رفع كفاءة، شكل محافظ بني سويف، لجنة بقرار رقم 42 لسنة 2021 برئاسة السكرتير العام المساعد اللواء حسام حمودة والتي تختص بدراسة أسباب تكرار الحوادث بالطريق الصحراوي الشرقي الحر (بني سويف – القاهرة)، ووضع الحلول للحد منها.

وأكد المحافظ على أن هذا الملف يشهد اهتمامًا كبيرًا من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، مشيرًا إلى الإشراف المباشر والميداني من المستشار الهندسي لرئيس مجلس الوزراء على الحلول المقترحة وآلية تنفيذها بالتنسيق مع الجهات المعنية.

 وخلال الاجتماعات والمعاينات الميدانية للطريق من قبل اللجنة طالب المحافظ الجهات المعنية والمنفذة بسرعة دراسة الحلول المقترحة، والموافقة عليها أو إبداء التعديلات اللازمة لسرعة تنفيذها، والاتفاق على موعد التنفيذ، لاسيما وأن هذا الملف يعتبر من الملفات الحيوية التي تتعلق بسلامة المواطنين من الركاب والسائقين المستخدمين لهذا الطريق الذي يشهد جانب منه أعمال تأهيل وتطوير، مؤكدًا على أنه يوجد تعاون كبير بين كافة المسئولين بالجهات المعنية وذات الصلة لإنجاز تلك الحلول في أقرب وقت ممكن.