رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

المالية: 386 ألف جنيه فارق تكلفة في «التاكسي» بمبادرة إحلال المركبات المتقادمة

نشر
مبادرة إحلال السيارات
مبادرة إحلال السيارات المتقادمة للعمل بالغاز الطبيعي

أكد محمد معيط، وزير المالية، أن مبادرة إحلال المركبات المتقادمة للعمل بالغاز الطبيعي تتيح فارق تكلفة، تتفاوت قيمته وفقًا لنوع وموديل السيارة الجديدة ونظام السداد، يصل إلى 300 ألف جنيه في بعض سيارات الملاكي، و386 ألف جنيه في بعض سيارات التاكسي، بما يُساعد في تيسير امتلاك المواطنين لسيارات متطورة، ومُوفرة اقتصاديًا، وصديقة للبيئة، بدلاً من مركباتهم المتقادمة التي كانت تُكلفهم الكثير في تشغيلها وصيانتها.

وأوضح معيط، في احتفالية المبادرة الرئاسية لإحلال المركبات المتقادمة، أن نظام التقسيط يصل إلى 10 سنوات بسعر فائدة ذات عائد مقطوع 3%، ومنذ أيام قليلة تسلمت أول دفعة من المستفيدين مفاتيح سياراتهم الجديدة بعد تخريد مركباتهم المتقادمة.

وأضاف الوزير، أن الخزانة العامة للدولة تتحمل 7.1 مليار جنيه عبء تمويل الحافز الأخضر للمرحلة الأولى من المبادرة الرئاسية لإحلال 250 ألف سيارة متقادمة، على مدار 3 سنوات، وتم تخصيص 2.1 مليار جنيه لهذه المبادرة ضمن موازنة العام المالي المقبل.

وذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي كان له توجيهات محددة في المبادرة الرئاسية لإحلال المركبات المتقادمة للعمل بالغاز الطبيعي.

وأوضح معيط، أن توجيهات الرئيس السيسي تضمنت تقديم حوافز مالية وتسهيلات ائتمانية غير مسبوقة، لتخفيف الأعباء عن المواطنين، وتشجيع المنتج المحلي، وتوطين صناعة السيارات والصناعات المغذية لها، لخلق فرص عمل للشباب، موضحًا أن الحكومة ملتزمة بتنفيذ هذه التكليفات الرئاسية بالتعاون مع كل شركاء النجاح.

عاجل