رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

الصحة العالمية: نهاية وباء كورونا تلوح في الأفق.. ويجب الحذر

نشر
منظمة الصحة العالمية
منظمة الصحة العالمية

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تادروس أدهانوم إن العالم اليوم هو أفضل من أي وقت مضى فيما يتعلق بوباء كورونا، مشيرا إلى أن أعداد الوفيات الأسبوعية في انخفاض، وأن نهاية الوباء تلوح في الأفق، وإن لم ينته الوباء بعد.

وأضاف مدير المنظمة الدولية - في مؤتمر صحفي بجنيف عبر الفيديو كونفرانس، اليوم الخميس، من نيويورك، حيث يشارك في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة - إن عدد الوفيات جراء كورونا تمثل الآن 10 % فقط مما كان عليه الأمر في بداية الوباء.

وأشار إلى أن ما يصل إلى ثلثي سكان العالم جرى تطعيمهم، بينهم حوالي ثلاثة أرباع العمال الصحيين وكبار السن.

وفي الوقت الذى أوضح تادروس أن معظم بلدان العالم رفعت القيود تقريبا إلا أن وجود 10 آلاف حالة وفاة أسبوعيا هو عدد كبير للغاية، ويمكن منعه.

وذكر أنه ما زال هناك فجوة كبيرة في التطعيم إذ أن 19 % فقط من سكان البلدان منخفضة الدخل هم من حصلوا على اللقاح، معتبرا أن الطريق للنهاية لا يزال بعيدا حتى يضع العالم الوباء خلفه.

وشدد على أن هناك العديد من العقبات التي يمكن أن تؤدي إلى التعثر، بما يستلزم أن يظل الحذر، وأن يستمر استخدام كل شخص للأدوات البسيطة الموجودة للوقاية ليظل في أمان.

ولفت إلى أن منظمة الصحة العالمية على اتصال مع شركة "فايزر"؛ للحصول على مضادات الفيروسات لإيصالها الى البلدان المحتاجة، مشيرا إلى أن المنظمة تعمل حتى يمكن لكل شخص في العالم الوصول الى لقاحات واختبارات وعلاجات فيروس كورونا.

على صعيد آخر، قال مدير عام منظمة الصحة إن اتجاهات أعداد الإصابة بمرض فيروس جدري القردة في انخفاض، مشيرًا إلى أنه جرى إبلاغ المنظمة عن 62 ألف إصابة مؤكدة مختبريا من 105 دولة إضافة إلى 32 حالة وفاة.

وشدد تادروس على أن الوقت ليس مناسبًا الآن لافتراض أن اتجاه انخفاض الإصابات سيستمر، وأنه على البلدان والأشخاص المعرضين، الاستمرار فى اتخاذ إجراءات الحماية من العدوى.