رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

قمة رؤساء برلمانات دول مجموعة السبع تؤكد التضامن الراسخ مع أوكرانيا

نشر
مستقبل وطن نيوز

 قالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي في بيان ختامي لقمة رؤساء برلمانات دول مجموعة السبع إن رسالة المجموعة هو التضامن الراسخ مع أوكرانيا. 


وأضافت بيلوسي - في بيان نشر على الموقع الإلكتروني لها اليوم السبت - "لقد تأثر جميع المتحدثين في مجموعة السبع بالعرض القوي الذي قدمه رئيس البرلمان الأوكراني رسلان ستيفانتشوك عن الحرب في أوكرانيا خلال الجلسة الافتتاحية. وقبل خطابه، كان شرف لي عقد لقاء ثنائي معه نقل فيه شكر البرلمان الأوكراني لدعم أمريكا المستمر. وناقشنا السبل التي يمكننا من خلالها مواصلة العمل معًا لمساعدة أوكرانيا على تحقيق النصر بما في ذلك تقديم مساعدة أمنية إضافية. 


وأضافت: "لقد كان شرفا رسميًا لي أن ألقي كلمة رئيسية في الجلسة الأولى لقمة رؤساء برلمانات دول مجموعة السبع، والتي أكدت خلالها مجددًا الوحدة غير القابلة للكسر لتحالف مجموعة السبع في مواجهة الحرب الروسية وسلطت الضوء على الدور الرائد لأمريكا في دعم أبطال أوكرانيا. وفي الجلسة الثانية، ناقش القادة البرلمانيون أهمية التربية المدنية والمشاركة فيها، وخطر الابتعاد عن القيم الديمقراطية المشتركة. وبسبب الوفاة المحزنة لصاحبة الجلالة الملكة إليزابيث الثانية، لم يتمكن زميلنا السير ليندساي هويل، رئيس مجلس العموم في المملكة المتحدة، من الانضمام إلينا ولكنه انضم عبر الإنترنت ليعرب عن دعمه لأوكرانيا". 


وأشارت إلى أنه بالإضافة إلى الانخراط في الجلسات الرسمية، أتيحت لها الفرصة لعقد اجتماعات ثنائية مع رئيس مجلس النواب الإيطالي روبرتو فيكو ورئيس الجمعية الوطنية يائيل براون بيفيه من فرنسا. وعقب الجلسات الرسمية، التقت المستشار الألماني أولاف شولتز ولاحقًا مع وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك. وفي كلا الاجتماعين، نقلت تقدير الكونجرس لقيادة ألمانيا في دعمها أوكرانيا.

 وخلص البيان بالقول إنه "بالنيابة عن كونجرس الولايات المتحدة، أشكر رئيسة البرلمان الألماني، باربل باس، على هذه القمة المثمرة، والتي تمثل خطوة محورية إلى الأمام في تعزيز الوحدة غير القابلة للكسر لدول مجموعة السبع وشركائنا، بينما نواصل دفاعنا عن الديمقراطية ضد الاستبداد". 

عاجل