رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

تاج الدين عن تسجيل أعلى معدلات الشفاء من كورونا: مصر تتخطى المرحلة الصعبة

نشر
 الدكتور محمد عوض
الدكتور محمد عوض تاج الدين

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إن تسجيل مصر أعلى معدلات للشفاء من فيروس كورونا ومتحوراته في مستشفيات العزل دليل واقعي على أن مصر تخطت المرحلة الصعبة التي شهدت أعدادا كبيرة من الإصابات. 

وأضاف تاج الدين- خلال مداخلة هاتفية برنامج "صباح الخير يا مصر"، على القناة الأولى -أن الفترة الماضية شهدت أعلى معدلات على مستوى الإصابات نتيجة لانتشار متحور أوميكرون الذي يتميز بقدرته الكبيرة على نقل العدوى إلى أكبر عدد من الأشخاص. 

وتابع مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية: "معظم الإصابات تكون من بسيطة إلى متوسطة ومعظمها يتلقى خارج إطار المستشفيات و15% من الإصابات يتلقون العلاج في المستشفيات وغرف الرعاية المركزة أو يحتاجون إلى أجهزة التنفس الصناعي". 

وأشار إلى أن هناك انخفاض في عدد وشدة الحالات، وعدد كبير من المرضى يشفى من المرض في مرحلة زمنية قصيرة".

وأشار إلى أن  مصر لديها كل أنواع تطعيمات فيروس كورونا المستجد، موضحًا أن كل تطعيم له طريقة في العمل، موضحًا: "اللقاحات تعمل على تكوين مناعة لجسم الإنسان ضد المرض، لكنها لا تمنح الجسم ما يسمى بالمناعة الكاملة وهو ما يحدث في لقاحات الإنفلونزا الموسمية أيضا".

وأضاف أن لقاحات الإنفلونزا الموسمي تتغير كل موسم، وبالتالي فإن اللقاحات تكون فعالة لمدة زمنية معينة قد يمتد مفعولها إلى 9 شهور. 

وتابع مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية: "مع مرور الوقت تقل المناعة الناتجة عن الحصول على التطعيمات لذلك يتم منح المواطن جرعة تنشيطية، لذلك يتم الحصول عليها بعد 6 شهور بعد الحصول على الجرعة الثانية"، مناشدا المواطنين بالحصول على الجرعة التنشيطية والجرعة الثانية في حال عدم الحصول عليها، مفسرا ذلك بأنها جزء من وقاية المجتمع والإنسان.

وأكمل أن اللقاحات لا تمنع الإصابات بنسبة 100% لكنها تقلل الأعراض والفترة الزمنية للعزل واحتياج المريض إلى دخول المستشفى والرعايات المركزة.

عاجل