رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

الأردن يجدد دعوته لمغادرة رعاياه إثيوبيا في أقرب فرصة

نشر
تصاعد الصراع فى إثيوبيا
تصاعد الصراع فى إثيوبيا - أرشيفية

جددت مملكة الأردن، اليوم الخميس، دعوتها للرعايا الأردنيين فى إثيوبيا، إلى مغادرة البلاد فى أقرب فرصة، على خلفية الصراع المتصاعد بين القوات الحكومية وقوات الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي.
 

وذكرت وزارة الخارجية الأردنية -فى بيان نشرته عبر حسابها على "تويتر" مساء اليوم- أنه نظرا لتطورات الأوضاع الطارئة في جمهورية أثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية، تُجدد وزارة الخارجية وشؤون المغتربين دعوتها للمواطنين الأردنيين المتواجدين في أثيوبيا إلى توخي أقصى درجات الحيطة والحذر، والعمل على مغادرة البلاد بأقرب فرصة ممكنة.

كما تهيب الوزارة بالمواطنين الأردنيين بعدم السفر إلى إثيوبيا خلال هذه الفترة.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، دعا الأربعاء، إلى وقف فوري للقتال في إثيوبيا، وحث القيادات هناك في تصريحات أدلى بها من بوجوتا عاصمة كولومبيا على الاقتداء بعملية السلام في ذلك البلد.
 

وأضاف جوتيريش -في تصريحات مع الرئيس الكولومبي إيفان دوكي-: "تلهمني عملية السلام في كولومبيا اليوم لكي أوجه دعوة عاجلة لأنصار الصراع في إثيوبيا لوقف فوري وغير مشروط لإطلاق النار".
 

وبحسب وكالة رويترز، نشبت الحرب في إثيوبيا خلال نوفمبر 2020 في إقليم تيجراي بين القوات الاتحادية والجبهة الشعبية لتحرير تيجراي. وامتد الصراع في يوليو إلى إقليمين مجاورين في شمال البلاد.

عاجل