رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

الدولار بـ15.74 جنيه

اليورو يخسر 8 قروش.. أسعار العملات تواصل التراجع أمام الجنيه

نشر
الدولار الأمريكي
الدولار الأمريكي

أسعار العملات اليوم، شهدت تباينًا سعريًا أمام الجنيه المصري، في وقت لم يتمتع الأخير بأداء قوي، يدعم ثباته أمام أسعار العملات الأجنبية.

وتعتبر أسعار العملات اليوم  محل اهتمام وبحث يومي، من قبل فئات عديدة مثل المستوردين ممن يلجئون يوميًا إلى البحث عن أسعار العملات، وتحديدا سعر الدولار مقابل الجنيه، لتدبيره، والوفاء بالتزاماتهم التعاقدية لاستيراد السلع.

وتهم أسعار العملات المصريين بالخارج ممن يتابعون حركة هذه الأسعار يوميا؛ للاستفادة من فروق أسعار العملات لدى تحويل الأموال لأسرهم في مصر، وتعد تحويلات العاملين بالخارج، أحد أهم مصادر النقد الأجنبي، المعزز لاحتياطات الدولة اللازمة لسداد التزاماتها والوفاء بمتطلبات الأسواق الاستهلاكية من السلع المستوردة.

أسعار العملات اليوم:

  • سعر الدولار الأمريكي: 15.74 جنيه.
  • سعر اليورو: 17.69 جنيه، بتراجع 8 قروش عن سعر أمس.
  • سعر الجنيه الإسترليني: 21.09 جنيه بتراجع 9 قروش عن سعر أمس.
  • سعر الدولار الكندي: 12.36 جنيه بتراجع 6 قروش عن سعر أمس.
  • سعر كرون دنماركي: 2.37 جنيه بتراجع قرش عن سعر أمس.
  • سعر كرون نرويجي: 1.76 جنيه بتراجع قرشين عن سعر أمس.
  • سعر كرونا سويدية: 1.76 جنيه.
  • سعر فرنك سويسري: 16.90 جنيه بتراجع 11 قرش عن سعر أمس.
  • سعر ين ياباني: 13.71 جنيه بتراجع 10 قروش عن سعر أمس.
  • سعر دولار أسترالي: 11.38 جنيه، بتراجع 3 قروش عن سعر أمس.
  • سعر دينار كويتي: 51.99 جنيه بتراجع 3 قروش عن سعر أمس.
  • سعر ريال سعودي: 4.19 جنيه.
  • سعر درهم إماراتي: 4.28 جنيه.
  • سعر دينار بحريني: 41.74 جنيه بتراجع قرش عن سعر أمس.
  • سعر ريال عماني: 40.88 جنيه.
  • سعر ريال قطري: 4.30 جنيه.
  • سعر دينار أردني: 22.23 جنيه.
  • سعر اليوان صيني: 2.46 جنيه.

زيادة مستمرة بنسبة 10% في تحويلات المصريين بالخارج

وفي وقت سابق، توقعت مؤسسة «فيتش سولوشنز»، استمرار تداول الجنيه المصري، ضمن نطاق ضيق على الأجل القصير، متوقعةً أن تتراوح قيمة تداول الجنيه المصري بين 15.50 و15.80 جنيه مقابل الدولار على المدى القصير خلال 2021، بدعم من تحويلات العاملين بالخارج، وتعافي قطاع السياحة؛ ما يشكل دعما للقيمة الشرائية للجنيه المصري، بعدما شهدت تدفقات تحويلات العاملين بالخارج زيادة مستمرة بنسبة 10 في المئة، طوال فترة تفشي جائحة كورونا في 2021-2020.

وانتهت السوق السوداء للعملة في مصر قبل سنوات، بدعم من قرار البنك المركزي المصري، بتحرير سعر الصرف في نوفمبر 2016، وبالإصلاحات الاقتصادية في القطاع المصرفي.