رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

تصفيات كأس العالم.. مصر وليبيا «حبايب» خارج الديار قبل موقعة الليلة

نشر
مستقبل وطن نيوز

يترقب عشاق الساحرة المستديرة في مصر وإفريقيا، مواجهة قوية يستضيفها ملعب "شهداء بنينا" بمدينة بنغازي، عندما يحل منتخب مصر بقيادة البرتغالي كارلوس كيروش، ضيفًا على شقيقه الليبي، في التاسعة مساء اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة الرابعة من المجموعة السادسة بالتصفيات الإفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022.

وكان منتخب مصر الأول لكرة القدم، فاز على نظيره منتخب ليبيا، بهدف دون مقابل، في المباراة التي أقيمت بينهما مساء الجمعة، على ملعب برج العرب بالإسكندرية، ضمن التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2022 بقطر.

وأحرز عمر مرموش، هدف منتخب مصر الوحيد في المباراة من قذيفة صاروخية على حدود منطقة الجزاء، بعد مراوغة مدافعي ليبيا، ليسكنها شباك الضيوف، معلنًا فوز الفراعنة بهدف نظيف.

وبذلك الفوز، اعتلى منتخب مصر صدارة ترتيب المجموعة السادسة برصيد 7 نقاط، بعد فوزه في مباراتين والتعادل في واحدة، بينما منتخب ليبيا يتراجع إلى المركز الثاني بجدول الترتيب بـ6 نقاط، بعد فوزه في مباراتين وخسارته واحدة.

ويحتاج الفراعنة إلى الفوز أو التعادل اليوم، من أجل الحفاظ على صدارة المجموعة السادسة.

ودائما ما تشهد مواجهات منتخب مصر أمام شقيقه الليبي على الملاعب الليبية، الكثير من الإثارة والندية بسبب قوة الفريق الليبي على ملعبه ووسط جماهيره.

وسبق أن التقى المنتخبان في 7 مواجهات على الأراضي الليبية، وحقق كل فريق الفوز على الآخر في مباراتين بينما انتهت 3 مواجهات بالتعادل منهما تعادلين إيجابيين.

سجل لاعبو منتخب مصر 7 أهداف في شباك الفريق الليبي واستقبلت شباك الفراعنة 8 أهداف خلال المباريات التي أقيمت خارج الديار بالأراضي الليبية.

وتعد مباراة اليوم التي يستضيفها ملعب "شهداء بنينا" بمدينة بنغازي أول زيارة للفراعنة إلى الأراضي الليبية منذ 17 عاماً كاملة، حيث كانت أخر زيارة للمنتخب الوطني يوم 8 أكتوبر عام 2004، في تصفيات كأس العالم 2006.

وتلقى منتخب مصر خسارة في آخر زيارتين له إلى الأراضي الليبية عبر تاريخه كانت الزيارة الأولى يوم 23 مارس عام 2001 بالتصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس الأمم الإفريقية 2002.

ونجح فرسان المتوسط في التفوق وتخطي الفراعنة بثنائية دون رد حملت توقيع محمد التاورجي وأحمد المصلي.

وفي المواجهة الثانية كرر فرسان المتوسط الفوز في ملعبهم على الفراعنة يوم 8 أكتوبر عام 2004، أي قبل 17 عاماً، في آخر زيارة لمنتخب مصر، بهدفين مقابل هدف في تصفيات كأس العالم 2006.

وتقدم نادر كارا لمنتخب ليبيا في الدقيقة 31 قبل أن يسجل عمرو زكي هدف التعادل للفراعنة في الدقيقة 51 ثم أحرز أحمد سعد هدف الفوز للفرسان في الدقيقة 84، في لقاء شهد طرد نادر الترهوني لاعب وسط المنتخب الليبي في الدقيقة 87.

ويأمل كيروش في تخطي عقبة ليبيا اليوم في ثان مهامه الفنية مع الفراعنة، وفك عقدة ملاعب ليبيا التي تؤرق المنتخب قبل مواجهة الليلة، من أجل الحفاظ على صدارة المجموعة السادسة.