رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

البترول: نبيع البنزين بسعر التكلفة.. ولم نقترب من السولار لأسباب مجتمعية

نشر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال المهندس حمدي عبد العزيز، المتحدث باسم وزارة البترول، إن أسعار البنزين في مصر هي سعر التكلفة فقط، والدولة لا تكسب من وراء البنزين، مردفًا «في الأول كنا بنبيع بخسارة والدعم كان كبيرًا».


وتابع -خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد-، أن ارتفاع سعر البترول عالميا يرجع لنقص إمدادات البترول التي أصبحت غير كافية بسبب تحرر النشاط الاقتصادي من قيود كورونا وعاد لممارسة نشاطه كما كان قبل الأزمة التي عانى منها طوال الفترات الماضية.
وأردف، أنه لم يتم الاقتراب من سعر السولار وزيادته على غرار البنزين، وذلك لأن له تأثير كبير على نقل البضائع ومن ثم أسعار النقل والخضر والفاكهة، ومراعاة للظروف المجتمعية.
وشدد المهندس حمدي عبد العزيز، المتحدث باسم وزارة البترول، أن مصر تستورد كميات كبيرة من استهلاكها من البنزين بنسبة تصل إلى 30 %.
وأوضح متحدث البترول،  أن لجنة التسعير التلقائي للمشتقات البترولية سوف تجتمع في يناير المقبل لتحديد سعر المشتقات البترولية للثلاثة الأشهر المقبلة.
وأكد أنه قبل تحديد سعر مشتقات البترول يتم بحث العوامل المؤثرة عالميا على الأسعار وهي المحددات الموجودة في السوق العالمي وسعر خام برنت وسعر الصرف.
وأشار المهندس حمدي عبد العزيز، إلى أن سوق البترول العالمي متذبذب وبالتالي فإن الأسعار متغيرة وليست ثابتة.
ولفت المتحدث باسم وزارة البترول إلى أن الغاز المصري سيصل لبنان خلال أسابيع في حال جاهزية  الدور المنوط بالجانب السوري. 
واختتم، أن العاملين في وزارة البترول والشركات التابعة ومواقع العمل لن يتم السماح لهم بدخول مقر العمل بعد 24 نوفمبر المقبل، ما لم يكونوا حاصلين على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، أو أنهم يجروا مسحة البي سي أر بشكل أسبوعي.