رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

«أمان شهادة التطعيم ضد التزوير كلمة السر».. تفاصيل إعادة الكويت رحلاتها للقاهرة بعد عام

نشر
الخطوط الجوية الكويتية
الخطوط الجوية الكويتية

الأحد المقبل 5 سبتمبر، هو موعد استئناف رحلات الخطوط الجوية الكويتية إلى القاهرة للمرة الأولى منذ 13 شهرا، أوقفت فيها الكويت الرحلات الجوية إلى مصر ضمن مجموعة أخرى من الدول كإجرء احترازي ضد فيروس كورونا المستجد الذي يجتاح العالم.

مصر للطيران، كشفت من جهتها، عن اتخاذها كافة الإجراءات الإحترازية اللازمة للحفاظ على سلامة المسافرين، مشيرة إلى أنها ستستقبل أولى رحلات الحطوط الجوية الكويتية في الساعة الثانية والربع ظهر يوم الأحد المقبل، فيما تغادر رحلة أخرى في الساعة 4 والربع عصرا، على أن يتم فتح كونترات السفر قبل موعد الإقلاع الجدولي للرحلة بـ3 ساعات. 

إجراءات أخرى أعلنت عنها شركات الطيران المصرية وعلى رأسها شركة مصر للطيران تمثلت في حجز الرحلات من وإلى الكويت، وذلك بواقع رحلتين يوميا بأحدث طرازات الشركة البوينج B787-9 Dreamliner، والمعروفة بإسم طائرة الأحلام، والتي تسع لعدد 309 مقاعد، ومن المخطط أن تُسير الشركة أيضًا الرحلات بطرازها البوينج 737-800 المزودة بشاشات شخصية ومقاعد أكثر رحابة.

لقاء وزيرة الصحة والسفير الكويتي بالقاهرة للتمهيد لاستئناف الرحلات

يوم الثلاثاء الماضي، عقدت وزيرة الصحة، الدكتورة هالة زايد، اجتماعا بالسفير الكويتي بالقاهرة، محمد صالح الذويخ، حيث أطلعت السفير على الإجراءات التي تتخذها مصر لمواجهة فيروس كورونا المستجد، ومدى مأمونية شهادة التطعيم باللقاح ضد كورونا.

وبحسب بيان لوزارة الصحة، وقتها، قالت الوزيرة: إن تلك الشهادات مؤمنة ويتم ربطها بمجمع الإصدارات المؤمنة والذكية، كما تحمل رمز الاستجابة السريع ‏(QR Code)، وفي حالة المسح الإلكتروني لذلك الرمز عن طريق الموبايل تظهر بيانات صاحب الشهادة وموقفه من تلقي اللقاح، وهو ما يتماشى مع إجراءات وضوابط دولة الكويت لتيسير الانتقال بين البلدان، كما أكدت الوزيرة أهمية التضامن بين  مصر والكويت في مواجهة الجائحة لحماية جميع المواطنين من خطر الإصابة بالفيروس.
الوزيرة، أكدت للجانب الكويتي، حرص مصر على توفير الجرعات التنشيطية للمسافرين إلى مختلف الدول ومنها دولة الكويت، موضحة أن الفئات ذات الأولوية للحصول على تلك الجرعات هم المسافرين لأغراض (العمل بالخارج، أو العلاج بالخارج، أو الدراسة بالخارج سواء تعليم جامعي أو ما بعد الجامعي).

زايد، استعرضت أيضا خلال اللقاء تجربة مصر في التصدي للفيروس والتي استطاعات تحقيق التوازن بين الحفاظ على صحة المصريين وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية واستمرار عجلة الاقتصاد والتنمية، مؤكدة الدعم الكبير الذي يوليه الرئيس عبد الفتاح السيسي للقطاع الصحي في مصر، والعاملين به خاصة خلال مواجهة الجائحة.

وأورد أن الوزيرة نوهت إلى أن مبادرات رئيس الجمهورية في مجال الصحة العامة والتي انطلقت في عام 2018 تحت شعار "100 مليون صحة" ساهمت بشكل كبير في خفض معدلات الإصابات والوفيات بالفيروس، حيث استهدفت تلك المبادرات جميع فئات المجتمع بمختلف مراحلهم العمرية، وقدمت خدمات الفحص والعلاج بالمجان لملايين المواطنين بمختلف التخصصات الطبية.

ولفتت إلى موقف مصر من توفير لقاحات فيروس كورونا من خلال الاتفاقيات الموقعة مع مختلف الشركات والجهات المصنعة للقاحات، بجانب الإنتاج القومي للقاح (سينوفاك- فاكسيرا)، مشيرة في هذا الصدد إلى تطعيم 350 ألف مواطن لأغراض السفر خلال الأسبوعين الماضيين، كما تم السماح بتطعيم المسافرين الأقل من 18 عامًا لأغراض الدراسة أو العلاج بالخارج، لتسهيل تلقي العلاج وتعزيز إتاحة فرص التعلم.

وذكر أن الوزيرة أكدت حرص الدولة على تكثيف عملية تطعيم المواطنين والعاملين بالدواوين والمصالح الحكومية وكذلك العاملين بالمدارس وطلاب الجامعات لتحقيق أكبر فرص حماية لأفراد المجتمع من الإصابة بالفيروس.

الكويت حريصة على تيسير إجراءات الانتقال الآمن بين مصر والكويت

وبدوره، قال السفير الكويتي لدى القاهرة: إن بلاده حريصة على تيسير إجراءات الانتقال الآمن بين مصر والكويت بما يخدم الصالح العام لمواطني الدولتين، مضيفا أن الإجراءات التي تتخذها وزارة الصحة والسكان المصرية تتوافق مع الاشتراطات والضوابط الصحية بدولة الكويت مما يساهم في تعزيز تبادل الرحلات الجوية بين مصر ودولة الكويت اعتبارًا من بداية شهر سبتمبر المقبل، لافتًا إلى عمق وترابط العلاقات بين البلدين الشقيقين على مختلف الأصعدة والمجالات ذات الاهتمام المشترك لاسيما المجال الصحي.

وأشاد السفير الكويتي بتجربة مصر في مواجهة الفيروس، وما اتخذته الحكومة المصرية من  إجراءات احترازية ووقائية للحد من انتشار الفيروس منذ بداية الأزمة، كما أشاد بالاهتمام الكبير الذي أولاه الرئيس عبد الفتاح السيسي بالقطاع الصحي والتغلب على أي قد تحديات تواجهه، معربًا عن سعادته بما اطلع عليه من رؤية الدولة المصرية في تنفيذ الخطط الصحية لاسيما مبادرات الصحة العامة والقضاء على العديد من الأمراض المزمنة.

وأثنى على جهود مصر في دعم ومساندة مختلف الدول العربية والأفريقية الشقيقة وعدد من الدول الأوروبية والآسيوية الصديقة في مواجهة الجائحة، مثمنًا الجهود المبذولة من جانب الدكتورة هالة زايد وحرصها على زيارة العديد من تلك الدول ميدانيًا لتقديم سبل الدعم لهم في التصدي للجائحة.

الخطوط الجوية الكويتية طلبت عودة الرحلات إلى مصر

وقبل أيام نقلت صحيفة الأنباء الكويتية عن مصادر مطلعة إدارة الشركة الكويتية للخطوط الجوية تقدمت بطلب تشغيل رحلات مصر، وذلك لتمتع الشركة بسعة تشغيلية لم تستغلها بعد زيادة أعداد الركاب القادمين إلى البلاد لنحو 7500 راكب في اليوم، حيث ان الشركة لديها سعة تشغيلية يومية تقدر بنحو 2100 راكب في اليوم ولم تستغل منها سوى 90% فقط.

الصحيفة نفسها  نقلت عن مصادرها أيضا أن شركة الخطوط الجوية الكويتية تقدمت بطلب تشغيل رحلات إلى جمهورية مصر العربية، بواقع رحلتين في اليوم إلى مطار القاهرة الدولي، و3 رحلات أسبوعيا إلى مطار برج العرب في مدينة الأسكندرية.
وأضافت المصادر أن شركة طيران الجزيرة تقدمت بطلب تشغيل الرحلات إلى مطار القاهرة بواقع رحلتين في اليوم، كما تقدمت الشركة ذاتها  بطلب تشغيل الرحلات إلى كل من الهند بواقع رحلة في اليوم وسيلان بواقع رحلة كل أسبوع.
 

عاجل