رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

لتشجيع زراعته بمصر.. 11 توصية من «الزراعة» بشأن التين الشوكي

نشر
التين الشوكي - أرشيفية
التين الشوكي - أرشيفية

نظم معهد البساتين، التابع لمركز البحوث الزراعية، ورشة بعنوان” التين الشوكي زراعة وصناعة”، تحت رعاية الدكتور محمد سليمان، رئيس مركز البحوث الزراعية، وبحضور الدكتور عادل عبد العظيم، وكيل المركز للتدريب والإرشاد.

وقال الدكتور أيمن حمودة، مدير معهد البساتين: إن المعهد نظم ورشة بعنوان "التين الشوكي زراعة وصناعة"، تحت رعاية الدكتور محمد سليمان، رئيس مركز البحوث الزراعية، وبحضور الدكتور عادل عبد العظيم، وكيل المركز للتدريب والإرشاد.

وأضاف أن الهدف من الورشة، تشجيع زراعة التين الشوكي في مصر، حيث يقاوم التغيرات المناخية التي يشهدها العالم وتعظيم عوائده المادية، من خلال التصنيع المنتجات المهمة منه العصائر والخل والمربات.

وتابع أن توصيات ورشة عمل التين الشوكي جاءت كالاتي:

1- تحقيق أهداف المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" من تطوير للقرى المصرية، وتوفير مصدر دخل للشباب والبدو الرحل والأسر الفقيرة في القرى والظهير الصحراوي للمحافظات من خلال زراعة وإنتاج الأعلاف من ألواح نبات التين الشوكي.

2-  تحقيق الهدف الأول من المحور السادس للصحة في رؤية مصر 2030 "إنهاء جميع أشكال سوء التغذية في مصر وتلبية الاحتياجات الغذائية" من خلال سد العجز في إنتاج الأعلاف واللحوم الحمراء بدون الاعتماد على مياه نهر النيل أو التربة الخصبة من خلال زراعة وإنتاج الأعلاف من ألواح نبات التين الشوكي.

3- إطلاق حملات توعية وسط المجتمعات القروية والبدوية بأهمية زراعة وصناعات نبات التين الشوكي والعائد منها.

4- إعداد مركز حقلي عملي لتدريب الكوادر من مهندسين وفنين لضمان الحصول على أعلى جودة وأعلى إنتاجية.

5- تشجيع المستثمرين في مجال الزراعة على الاتجاه للزراعات العضوية وفق نظام "اعتماد المزرعة" حتى يضمن نصيبا من تصدير محصوله أو جزء منه.

6- إنشاء رابطة للتين الشوكي لضمان سهولة التواصل، ومن أجل الحصول على أعلى إنتاج وتجنب العوائق التي يواجهها المزارع من الزراعة إلى التصدير.

7- توفير بديل جزئي للأعلاف التقليدية من خلال ألواح نبات التين الشوكي الأقوى مقاومة لتأثيرات "التغيرات المناخية" من نقص في إمدادات المياه وارتفاع درجات الحرارة، والذي يتوافق مع المحور التاسع للبيئة في رؤية مصر 2030.

8- تخصيص الأراضي لشباب الخريجين بالظهير الصحراوي للمحافظات لزراعة التين الشوكي.

9- تقديم الدعم المادي الميسر لتمويل الزراعة وشراء معدات إنتاج الأعلاف (يمكن التصنيع محلياً بمصانع الهيئة العربية للتصنيع).

10- تسجيل خلطات أعلاف التين الشوكي بالمركز الإقليمي للأغذية والأعلاف. 
دعوة الهيئات الحكومية المهتمة بالمجال الزراعي للتعاون وتقديم كل ما تستطيع لإنجاح وتذليل أية معوقات تواجه مزارع التين الشوكي، من خلال تقديم كل التسهيلات سواء من آلات التصنيع أو وسائل الإنتاج الزراعي.

11- فتح أسواق تصديرية خارجيه من خلال الرابطة تحت اسم "صنع في مصر".
الرابطة أساسها معهد بحوث البساتين بالتعاون مع المستثمرين الزراعيين والهيئات الحكومية المختصة.

12- دعم معهد البحوث بإنشاء حقول تجارب يساهم فيها مستثمرين زراعيين في مختلف المحافظات حتى تكون نقط انطلاق لضمان نجاح التجربة الجديدة ومهام التدريب العملي، إلى جانب الأفكار والأبحاث حتى تضمن مصر مكانه عالميه ثابته ذات ثقة عالية قوامها جودة محاصيلها في الأسواق الخارجية.

عاجل