رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

محافظ الشرقية يُقرر فتح المجازر لاستقبال الأضاحي بالمجان طوال أيام العيد

نشر
مستقبل وطن نيوز

أعلن الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية رفع درجة الاستعداد القصوى وإعلان حالة الطوارئ بجميع مجازر اللحوم بالمحافظة وإلغاء إجازات الأطباء البيطريين، مشيراً إلى أنه تقرر فتح المجازر لاستقبال الأضاحي بالمجان خلال أيام العيد، وذلك بعد انتهاء أعمال الصيانة اللازمة من صرف صحي وتوفير مصدر للمياه والكهرباء طبقاً للاشتراطات البيئية والصحية للحفاظ على سلامة اللحوم.

ووجه المحافظ مدير مديرية الطب البيطري، بالتنسيق مع رؤساء المراكز والمدن والأحياء بالمرور على المجازر للتأكد من جاهزيتها لاستقبال الأضاحي منعاً للذبح خارجها وحفاظاً على نظافة الشوارع وسلامة الذبائح من التلوث، مؤكداً أنه تقرر تشكيل لجان لرصد عمليات الذبح بالشوارع وتوقيع غرامات كبيرة على المخالفين وذلك طبقاً لأحكام القانون المنظمة في هذا الشأن.

ومن جانبه أوضح لواء دكتور إبراهيم محمد متولي مدير مديرية الطب البيطري أنه تم تشكيل غرفة عمليات رئيسية بالمديرية وغرف فرعية بالإدارات البيطرية بمراكز ومدن المحافظة لاستقبال شكاوى المواطنين أيام عيد الأضحى المبارك والعمل على حلها فوراً ، مشيراً إلى أنه تم توفير احتياجات المجازر من أدوات النظافة وأدوات الكشف على اللحوم من سكاكين ومطهرات وإجراء أعمال التطهير والتعقيم بصفه يومية وذلك حفاظاً على البيئة وسلامة المذبوحات وتقديمها بشكل يليق بالمواطنين.

أوضح مدير مديرية الطب البيطري أنه تم الانتهاء من أعمال الصيانة بجميع الأختام وتوفير المادة الملونة المستخدمة لختم اللحوم بجميع المجازر ، مشيراً إلي أنه تم التنسيق مع مديريتي التموين والصحة ومباحث التموين لتكثيف حملات ضبط اللحوم المذبوحة خارج السلخانات والمرور علي محلات بيع اللحوم الطازجة والمجمدة والدواجن والأسماك الطازجة والمجمدة و مصانع اللحوم وثلاجات الحفظ للتأكد من صلاحيه المنتجات المعروضة بالإضافة إلي التنسيق مع مجالس المدن لنقل مخلفات المجازر يومياً حفاظاً على البيئة ومنعا ً للتلوث.

أكد مدير مديرية الطب البيطري أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية بالمجازر لمواجهة فيروس كورونا بإجراء أعمال التطهير والتعقيم بصفة يومية وإلزام الجزارين والمترددين على المجازر بارتداء كمامات واقيه وقفازات حفاظاً علي صحة وسلامة الجميع.